لمصارة نت
هلموا هلموا صبيان و بنات
إلى لتسجيل في أحلى المنتديات
هلموا هلموا لجمع المعلومات
من هذا المنتدى منتدى لمصارة نت
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مـــن الأوراس
الأربعاء 18 يناير - 14:43 من طرف صاحب الأمال

» مقاومة أحمد باي (1830 - 1848)
الإثنين 16 يناير - 17:41 من طرف صاحب الأمال

» أكبر معمرة في لمصارة
الأحد 15 يناير - 9:24 من طرف صاحب الأمال

» الشهيــد : علي سوايـــعي
الأربعاء 20 أبريل - 18:26 من طرف المتحدي

» كلام عن المنتدى
الأحد 3 أبريل - 12:40 من طرف صاحب الأمال

» من يستطيع قول
الأربعاء 30 مارس - 22:27 من طرف أميرة الذكريات

» هذا نوفمبر
الأربعاء 30 مارس - 21:44 من طرف أميرة الذكريات

» رمــــــوز و أثـار
الأربعاء 30 مارس - 21:38 من طرف أميرة الذكريات

» صور جبل شليا
الأربعاء 30 مارس - 21:36 من طرف أميرة الذكريات

» هنا لمصارة
الأربعاء 30 مارس - 21:31 من طرف أميرة الذكريات

» أحن الى خبز أمي .... لمحمود درويش
الخميس 10 ديسمبر - 15:22 من طرف صاحب الأمال

» هي ......من هي؟
الخميس 10 ديسمبر - 15:15 من طرف صاحب الأمال

» عائدون...عائدون
الإثنين 28 سبتمبر - 22:07 من طرف صاحب الأمال

» من روائع الامام الشافعي رحمه الله
الإثنين 28 سبتمبر - 21:24 من طرف صاحب الأمال

» من اروع قصص الأصمعي...
الإثنين 28 سبتمبر - 21:13 من طرف صاحب الأمال

» مسرحية شعرية بعنوان فلسطين
الأحد 27 سبتمبر - 11:38 من طرف صاحب الأمال

» صح عيدكم كل عام وأنتم بخير
الخميس 16 يوليو - 18:47 من طرف صاحب الأمال

» أسباب نزول القرآن الكريم
الإثنين 6 يوليو - 13:01 من طرف صاحب الأمال

» رمضان ومختلف الاتجاهات
السبت 4 يوليو - 7:02 من طرف صاحب الأمال

» بين الشيب والشباب
الثلاثاء 26 مايو - 22:20 من طرف المتحدي

التبادل الاعلاني
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 32 بتاريخ السبت 14 يناير - 21:19
إعلانات تجارية

    لا يوجد حالياً أي إعلان

    الساعة


    مواقيت الصلاة



    القط الذكي

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

    رد: القط الذكي

    مُساهمة من طرف المتحدي في الخميس 26 أبريل - 13:33

    قصة رائعة روعة الطيبين
    avatar
    المتحدي
    نجم المنتدى
    نجم المنتدى

    عدد المساهمات : 370
    تاريخ التسجيل : 30/10/2010
    الموقع : www.dhiyaer.yoo7.com

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    القط الذكي

    مُساهمة من طرف أميرة الذكريات في الجمعة 1 يوليو - 18:32





    كان يا مكان في قديم الزمان شيخ لا يملك ثروة كبيرة إلا حماره و مطحنته وقطته ، وذات يوم توفي هذا الشيخ العجوز فورثه أبناءه الثلاثة وأقتسموا بينهم ثروة أبيهم .

    فأخذ الإبن الأكبر المطحنة وأخذ الإبن الثاني الحمار أما الثالث فكان حظه ضئيل ولم يأخذ إلا القط ، فسخط لهذه القسمة وقال في نفسه :"إن أخواي سيتعاونان ,ليقوم أحدهما بتشغيل حماره في مطحنة الأخر و بذلك يشتركان ولا يخافان المحن ,أما أنا,فكيف سيكون مصيري ؟ وما هي عاقبتي ؟ ماذا سأفعل بالقط ؟سأموت بلا شك من الجوع " .

    وبينما هو يتساءل فوجئ بالقط يكلمه قائلا :"إنك مخطئ يا سيدي في حسابك هذا إعطيني زوج من الأحذية ,وكيسا ,وستعرف بعد ذلك أنك لم تقم بصفقة خاسرة معي . "

    رغم أن الفتى شك في صدق القط ,الا أنه إستجاب لمطالبه ,خاصة لما سمعه يتكلم ,فهذا أمر غير عادي .

    إنتقى القط الحذاء ووضع الكيس على ظهره وانطلق إلى الحقول ,هناك زين كيسه بالسلطة والحشيش الطري ثم وضعه مفتوحا على الأرض .

    إستلقى القط على ظهره متظاهرا بالموت , بعد برهة من الزمن مر أرنب ضخم كان متلهفا يريد أكل أي شيء ,وبمجرد أن رأى السلطة حتى ارتمى عليها لإلتهامها ,وفجأة نهض القط وأغلق الكيس على فريسته ,ثم قام يجري إلى قصر الملك وهو فخور بنفسه.

    لما وصل إلى القصر طلب ملاقات الملك وأ لح في ذلك حتى سمحوا له بالدخول قال القط :" يا صاحب الجلالة إن سيدي كلفني بأن أقدم لك هذه الهدية " وقدم له الأرنب الذي اصطاده .قبل الملك هذه الهدية وقال للقط مبتسما :" أشكر سيدك على هديته إنه لإنسان طيب ومأدب ".

    وفي اليوم التالي عاد القط إلى الحقول و بإستعماله حبوب قلائل إستطاع أن يسصطاد زوجا من الحجل وقدمها هي الأُخرى إلى الملك قلئلا :" يل صاحب الجلالة إن سيدي كلفني بإعطائكَ بيدي " وشكـره الملك ثانية "أشكر سيدك بالنيابة غني إن سيدك لمعطاء ، لكن قل لي ماهو إسم سيدك "

    " إنه جوادٌ يا صاحب الجلالة " أجابه القط.

    و أستمر القط في تطبيق نفس لبعملية وفي كل مرة كان يحضى بشكر الملك ، مرة أعطاه قطعة ذهبية يوصلها إلى سيده.

    وفي إحدى زياراته لقصر الملك علم القط أن الملك سيذهب في لبظهيرة في نزهة إلى ضفة النهر مصطحبا إبنته الجميلة العفيفة المُتأدبة وبدون تضيع للوقت أسرع القط إلى سيده وقال له: " إنك إذا إتبعت إرشاداتي ونصائحي فستحصل على ثروة عظيمة ، وستكون إبتداءا من هذا المساء شبيها برجل عظيم وسترتدي ثيابا و تتناول عشاء الأمراء " .

    ما سأفعل؟ سأله الفتى .

    أجاب القط " إن الأمر بسيط ، ما عليك إلا الإستحمام في النهر وأنا سأتكفل بالباقي ".

    ظهر على الفتى بعض القلق و الإنشغال ، ولكنه قرر في الأخير أن يضع ثقته الكاملة في القط . واتجه كلاهما إلى النهر الذي كانت مياهه باردة جدا حتى أن الفتى تردد في الإستحمام ، فصاح القط " هيا هيا ألا تفهمني إنك ستتخاذل عـن الثروة الموعودة لمجرد أن مياه النهر باردة ؟" لكن لم يكن أمام إبن الطحان خيار ، فاستجاب للقط ، وفي تلك اللحظة ، لما دخل الفتى في وسط النهر ، أخذ القط يجمع ثيابه ليخفيها تحت حجر كبير ، وبعد قليل ، سُمعَت عربة الملك تمر من الكان ، قصاح القط " النجدة النجدة سيدي يغرق ، لقد سرق اللصوص ثيابه، و رموه في النهر أنقذوه أرجوكم إنه يغرق ....."

    تعرف الملك على القط من خلال صوته ، فأمر حاشيته بأن تذهب لإنقاذ ((جواد )) .

    أعطى الملك الرجل الطيب *الفتى * رداء الفرو الذي كان يلبسه ، فبدى الفتى حميل الطلعة، الشيء جعل الملك ينبهر به ويقع في قلبه ففكر في تزويجه أبنته الأميرة ، لكنه لم يكامه في الأمر .

    ذهب القط الذكي ذو الحذاء بعيدا مُتَقدما الموكب وفي الطريق صادف مجموعة من الفلاحين الذين كانوا يجزون الحشائش في إحدى المروج ، فخاطبهم القط : يا أيها الطيبون إذا لم تخبروا الملك بأن هذا المرج هو ملك جواد سيمزقكم إربا إربا " فواصل القط مسيره ولما وصل الملك المرج سأل الفلاحين " لمن هذا المرج ؟ "

    ومن شدة الخوف منه أجابوه " إنه لجاد " إلتفت الملك إلى الفتى قائلا :" إنك تملك مرجا جميلا " و تقدم الموكب يسبقه القط الذي إلتقى بالحصادين فوصاهم فائلا : " أيها الحصادون الطيبون إذا لم تقولوا للملك أن هذه الحقول لجواد فسيمزقكم إربا إربا ....." ، وعلى غرار المرة الأولى عند مروره بالحقول سأل الملك الحاصدين لمن هذه الحقول فكان ردهم إنها لجواد ، ولم يخفي الملك هذه المرة إعجابه بالشاب ، أما القط فقد واصل مسيره فكان كل مرة يقول نفس الكلام لمن يصادفه في طريقه كما أن الملك لم يتوقف عن إبداء إعجابه و إندهاشه بممتلكات جواد .

    وإلى أن وصل القط إلى قصر الغفريت صاحب المروج والحقول ، فطلب مقابلته فأسقبلهى العفريت بحرارة كبيرة .

    فقال القطللعفريت " مولاي لقد أكد لي الناس أنه بإستطاعتك التحول إلى أي شكل من أشكال الحيوانات ، إن أردت أسد مثلا "

    أجابه العفريت :" هذا صحيح ، وحتى أبرهن على صدقي سأتحول إلى أسد في الحين "

    ارتعش القط من مشاهدة أسد أمامه فأسرع إلى الإختفاء وراء مزراب ، "حسنا حسنا " ردد القط . وتشجع وقال له : " لكنني أشك في قدرتك على التحول إلى قط "

    فرد عليه العفريت غاضبا :" أتشك ؟ إذا سأريك أني قادر على التحول " وفي رمشة عين تحول العفريت إلى فأر صغير ، فأقض عليه القط ليلتهمه ،وفي نفس اللحظة وصل الملك وابنته والفتى إلى القصر ، رحب القط بالماك ومن معه :" أهلا لاو سهلا بجلالة الملك في قصر مولاي جواد ، إتبعوني من فضلكم إن الغذاء جاهز "

    لقد كان ذلك الغذاء معد للعفريت الذي كان يستهلك غذاء عشرين شخص ! ووجده الملك لذيذا جدا ، ولما أنتهوا من الأكل إلتفت الملك إلى سيد القصر قائلا : " ياسيدي المركيز أنك صاحب شأن عظيم وخلق رفيع وقد أعجبت بك ابنتي ! هل تقبل أن تكون صهري ؟

    لم يصدق الفتى ماسمعه ، فأسرع في قبول العرض.

    ونظم في اليوم الموالي حفل الزفاف و تحول جواد الفتى البسيط ابن فلاح إلى أمير بفضل ذكاء ودهاء القط .
    avatar
    أميرة الذكريات
    فرسان المنتدى
    فرسان المنتدى

    عدد المساهمات : 123
    تاريخ التسجيل : 05/11/2010

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


     
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى